أخبار عاجلة

رئيس إِفريقي عالق في فرنسا بسبب إجراء إداري

20 أبريل,2019 - 17:21

f  بقي رئيس المجلس العسكري الانتقالي الذي تولى الحكم في غينيا كوناكري بعد الانقلاب الذي قاده الرائد موسى داديس كمارا سنة 2008 قبل تعرضه لطلق ناري أبعده عن السلطة وعن البلاد حتى اليوم عالقا في المطار العاصمة الفرنسية باريس .

الجنرال سلموا كوناتي، الذي سلم السلطة للرئيس الحالي ألفا كوندي بعد انتخابه رئيسا للبلاد عام 2010؛ علق في مطار أورلي بباريس بسبب عدم حيازته جواز سفر ساري النفاذ؛ لكنه حصل على رخصة إقامة في فرنسا ريثما تتم تسوية وضعيته من قبل سلطات بلده.

وكان الجنرال كوناتي قد عين قائدا مساعدا لقوات الأمم المتحدة لحفظ السلام في مالي؛ قبل أن تنتهي مأموريته؛ حرر طلبا إلي سفارة غينا بباريس بهدف الحصول على سفر غيني لكن رد السفارة جاء مخيبا لأمله حيث تم إبلاغه بأن عمليات الإحصاء المعلقة بالوقائق المدنية البيومترية قد انتهت على مستوى الخارج.

ووعدت السفارة بتوجيه طلب إلى الحكومة في كوناكري علها توفد بعثة إحصاء جديدة نظرا لوجود عدد من المغتربين الغينيبن في فرنسا ليست لديهم وثائق هوية بيومترية؛ فيما أبلغت السلطات الفرنسية الرئيس الغيني السابق بأن بمقدوره الإقامة في فرنسا لكن مع عدم إمكانية مغادرتها نحو اي بلد خارجي ما لم يحصل على جواز سفر ساري الصلاحية.

اضف رد

لن يتم نشر البريد الإلكتروني . الحقول المطلوبة مشار لها بـ *

*

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>

إلى الأعلى